الأخبار |
الشرطة المغربية تستخدم خراطيم المياه لفض اعتصام الأساتذة  فريق المحامين: إعادة 6 من صحفيي "جمهوريت" التركية إلى السجن  منظمة إنسانية: الاشتباه في إصابة أكثر من 100 ألف طفل يمني بالكوليرا  بوتين أمام منتدى "الحزام والطريق": سياسة العقوبات الأحادية تولد الإرهاب والتطرف والحروب  الفلسطينيون يستعدون للمشاركة في جمعة الوحدة الوطنية  العاصمة الكندية تعلن حالة الطوارئ  آفاق المواجهة بين أميركا والغرب وروسيا والشرق.. بقلم: جورج حداد  اقتراح فرنسي قد يغلق الـ"شنغن" بوجه عدد من الدول الأوروبية  ترامب: على واشنطن وموسكو وبكين التخلي عن السلاح النووي  كوبا ترفض سياسات واشنطن ومحاولاتها تشديد الحصار عليها  أرسلان: سورية انتصرت على الإرهاب  عون: الحوار بين الشعوب ضروري لإحلال السلام  الحويج: اقترب الحسم في طرابلس ونثمن وقوف روسيا ومصر إلى جانب ليبيا  نيبينزيا: إصدار جوازات سفر روسية لمواطني دونباس لا يشكل تهديدا للأمن  انقسام أميركي على دعم حفتر: ترامب وبولتون يزكّيان «الغزوة»  «أستانا» يختتم اجتماعاته على وقع التصعيد الميداني  اشتداد الأزمة الاقتصادية في الأرجنتين: شعبية الرئيس اليميني تتآكل  تفجيرات سريلانكا الأميركية وحرب المضائق والخلجان...!.. بقلم: محمد صادق الحسيني  مدير تربية سابق ومتعهّدان في قبضة الأمن الجنائي ضمن شبكة سرقت بقيمة 70 مليون ليرة     

أخبار سورية

2018-08-28 10:00:47  |  الأرشيف

النقيب الطيار علي محسن علي للأزمنة: هدفي من رحلتي إيصال رسالة محبة وسلام لأرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم دفاعاً عن سورية.

أكد النقيب الجريح علي محسن علي الذي تعرض لإصابة ادت إلى بتر قدمه اليسرى استبدلها بطرف صناعي لموقع مجلة الأزمنة بأن الهدف من الرحلة التي قام بها من مصياف سيراً على الأقدام هي رسالة محبة ووفاء لأرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم دفاعاً عن أرض سورية .

ونفى ( محسن ) للأزمنة بأن يكون حاملاً أي من الطلبات وإيصالها إلى المسؤولين في ( دمشق ) بل أكد بأن ( رحلته ) ايصال رسالة للإنسان السليم قبل المعاق جسدياً بأن الإرادة قبل أي شيء .

حيث لفت النقيب الجريح إلى أنه أراد من خلال المسير أن يكون للمصابين من أبطال الجيش العربي السوري حضور فاعل في الألعاب الرياضية الخاصة، لا سيما أنهم يتمتعون بلياقة بدنية عالية وبنية جسدية قوية وإرادة صلبة تمكنهم من تحقيق الكثير من الإنجازات الرياضية بهذا الصدد، مبينا أنه في كل قرية أو بلدة مر بها وخصوصاً الأماكن المحررة حديثاً وجد الجميع بمثابة أهل له بكرمهم وشهامتهم حتى أن عشرات العائلات على الطريق دعته إلى بيوتها واستضافته بدلاً من النوم والإقامة في الخيمة المخصصة له.

يشار إلى أن النقيب علي، مقاتل طيار في الجيش العربي السوري، فقد ساقه في الحرب الإرهابية الظالمة التي تتعرض لها سورية.. إذ أراد من مبادرته أن يعبر للعالم أجمع أن إصابته لم تتمكن من قتل إرادة الحياة لديه كما كل السوريين الذين يؤكدون يوما بعد آخر أنهم قادرون على تجاوز كل التحديات والمضي في بناء وطنهم وتحصينه.

دمشق _ الأزمنة _ محمد أنور المصري

عدد القراءات : 3673
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3481
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019