الأخبار |
دي ميستورا يحدد موعد عقد أول اجتماع للجنة الدستورية في سورية  "فريق اعدام" لملاحقة المعارضين لحكم "بن زايد" و "بن سلمان"  التحالف السعودي يغير على الحديدة والناطق باسمه يؤكد استمرار العمليات  أمراء من آل سعود يعدون لقطع طريق العرش على بن سلمان..والجبير ينفي علاقة الأمير بمقتل خاشقجي  حكومة نتنياهو تنجو... وتخضع للاختبار  الحراك الذي حصل في الوطن العربي.. بقلم: محسن حسن  نتن ياهو يكذب على الجميع وبقاؤه في الحكومة أمر عمليات أميركي..!  دي ميستورا باقٍ حتى نهاية العام: رهان «أخير» على تشكيل «الدستورية»  سافرونكوف: على الولايات المتحدة إنهاء احتلالها غير الشرعي للأراضي السورية  سقوط عدد من الضحايا خلال حادث إطلاق نار قرب مستشفى في شيكاغو  السياسة الروسية واتفاق سوتشي.. بقلم: أنس وهيب الكردي  أضرار العاصفة الأخيرة 4 مليارات صرف منها 800 مليون!  الجيش واصل التصدي لخروقات الإرهابيين.. وأردوغان يزعم: ساهمنا بتخفيف الأزمة الإنسانية في سورية! … مصدر عسكري: اتفاق إدلب يلفظ أنفاسه الأخيرة  الكويت: دول عربية قدمت طلبات لفتح سفارتها بدمشق … النظام السعودي يدعو لحل سياسي في سورية وعودة المهجرين!  32 قتيلاً بعد اقتتال إخوة الإرهاب في المنطقة.. ومتزعمه يفر إلى إدلب  الولايات المتحدة: لا مساعدات لإعمار سورية قبل انطلاق عملية التحول السياسي  معاون وزير الخارجية: تصريح الملك السعودي هو رجوع عن الخطأ  الأمم المتحدة: تركيا لم تطلب تحقيقا في مقتل خاشقجي     

أخبار سورية

2018-08-17 05:22:45  |  الأرشيف

دعوة لمحاصرة قاعدة التنف الأمريكية في سورية

“رايات حمراء للغرب”، عنوان مقال يفغيني ساتانوفسكي، في “كوريير” للصناعات العسكرية، حول ضرورة إنهاء الوجود العسكري الأمريكي في سوريا، والبحث عن طريقة.
وجاء في المقال: تشعر روسيا بالقلق إزاء الوضع في مخيم “الركبان” للاجئين، حيث يعيش في ظروف صعبة حوالي 60 ألف إنسان، وهناك يختبئ الإرهابيون. دعت روسيا مرارا الولايات المتحدة لمغادرة أراضي سوريا، بما في ذلك التنف. لقد أصبحت تصفية هذا المعسكر وقاعدة الأمريكيين أساسا لمهمة التطهير النهائي لهذه المنطقة من معاقل مقاومة المقاتلين الذين لا يقبلون حلولا وسط.
يقوم منطق إجراءات موسكو على الأمل في أن يتبع الأمريكيون أو الأردنيون طريق الأتراك في حلب والغوطة الشرقية ويعطون الأوامر للخاضعين لسيطرتهما لمغادرة هذه المنطقة. وقد تولدت الآمال بعد موافقة عمان على حل وسط أثناء تصفية منطقة خفض التصعيد في درعا والقنيطرة.
لكن الأردنيين وافقوا على ذلك، لأن الولايات المتحدة لم تكن لديها أي فرصة ورغبة في التدخل في الوضع ومنع تطهير هذه المنطقة…
وفي وقت سابق، اتهم ممثلو وزارة الدفاع الأمريكية السلطات السورية بأنها تسيطر بشكل سيئ على الوضع في الصحراء، ما يسمح لجماعة تنظيم الدولة بالظهور في منطقة التنف. نلاحظ أن محاولة ربط نشاط تنظيم الدولة بوجود جيوب مقاومة مؤيدة لأمريكا في التنف تبدو ممجوجة. فقد ارتبط نشاط أنصار داعش بعملية القوات الحكومية التي استهدفت معاقلهم في السويداء والقنيطرة.
رصد طيارو الجيش السوري حركة مجموعات صغيرة من المسلحين تتجه من التنف نحو البوكمال… وهذا أمر منطقي، حيث يوجد خلف “البوكمال” مباشرة، على الجانب الآخر من الفرات، “جيب” آخر لتنظيم الدولة على الحدود العراقية.
وفي عموم الأحوال، فإن الجهود المبذولة لتطبيق نموذج درعا في التنف لن تؤدي إلى نتيجة. الخيار الأفضل في هذه الحالة هو محاصرة هذه المنطقة مع إعادة توجيه متزامن للجهود العسكرية لاجتياح “جيوب”التنظيم، التي تطل على تدمر. إذا لم يكن هناك مكان يتراجع إليه الدواعش، فسوف يضطرون إلى مهاجمة المواقع الأمريكية أو يحاولون عبور الحدود الأردنية، وفي كلتا الحالتين يدخلون في مواجهات مع الأمريكيين والأردنيين.
 
عدد القراءات : 3515
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018