دمشق    23 / 09 / 2018
أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  كوسوفو تبدي استعدادا لفتح سفارة لها في القدس  روحاني: لن تبقى حادثة الأهواز دون رد  معارضو ماي يجتمعون في أولى تظاهرات حملة "أنقذوا بريكست"  النص الكامل لمؤتمر وزارة الدفاع الروسية الخاص بكشف ملابسات إسقاط إيل 20 الروسية  تنظيم حراس الدين يرفض اتفاق ادلب .. ورفاق الجولاني يمنحونه مهلة لإعلان موقفه  أزمة السعودية مع التحقيق الأممي بشأن العدوان على اليمن  لماذا تذهب 8 من قوات حلف شمال الأطلسي إلى أوكرانيا كوجهة نهائية؟  المثليون في سورية يخرجون إلى العلن  

أخبار سورية

2018-07-23 11:15:55  |  الأرشيف

الجيش يدمر تحصينات وأوكارا لإرهابيي "داعش" في منطقة حوض اليرموك

واصل سلاحا الجو والمدفعية في الجيش العربي السوري ضرباتهما المركزة على تحصينات وأوكار إرهابيي تنظيم “داعش” في منطقة وادي اليرموك جنوب غرب درعا وأوقعا في صفوفهم خسائر بالأفراد والعتاد.
 
ونفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري عدة غارات طالت تحصينات الارهابيين التكفيريين في محيط تل الجموع وقرية تسيل وجلين بالتزامن مع رمايات مدفعية دقيقة على أوكارهم في منطقة حوض اليرموك أقصى جنوب غرب درعا المتاخم لأراضي الجولان المحتل.
 
و أسفرت الضربات عن تدمير نقاط محصنة ومنصات إطلاق قذائف وقطعت طرق تسلل الارهابيين وإمدادهم على اتجاه عمق المنطقة لافتا إلى أن وحدات الجيش المتقدمة من اتجاه تل الجابية وجنوبه تخوض اشتباكات متقطعة مع المجموعات الارهابية التي تحاول يائسة الاحتفاظ بنقاط انتشارها مستخدمة رصاص القنص والقذائف والأسلحة الرشاشة لإعاقة تقدم وحدات الجيش التي تستبسل في عملياتها العسكرية لتحرير ما تبقى من ريف درعا من الإرهابيين الذين يتلقون كل أشكال الدعم من كيان العدو الإسرائيلي.
 
وحررت وحدات من الجيش خلال الأيام القليلة الماضية 21 قرية ومزرعة بعد انهيار التنظيمات الارهابية اثر عمليات الجيش العربي السوري على تجمعاتها وتحصيناتها في ريفي درعا والقنيطرة بالتوازي مع استمرار تنفيذ اتفاقات التسوية بعد رضوخ المجموعات المسلحة في العديد من المدن والبلدات والقرى والمدن في المحافظتين تحت ضغط العملية العسكرية المتواصلة للجيش لإنهاء الوجود الارهابي في المنطقة الجنوبية.
عدد القراءات : 3437

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider