دمشق    20 / 09 / 2018
محللون: اتفاق إدلب مرتبط بمصير «الجهاديين».. وقد ينهار  تحرير إدلب بدأ الآن.. بقلم:أحمد فؤاد  الدفاع الروسية تنفي إسقاط "إيل-20" بسبب عدم تشغيل نظام تحديد العدو والصديق  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  زاخاروفا: تصرفات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط أدت إلى كوارث عالمية  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  تقرير خطير.. صراع أفظع من الصراع السوري سيندلع في “المتوسط”!  سقوط للطائرة الروسية أم سقوط للمشروع الصهيوني في سورية؟  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  المقترضون المتعثرون يعودون لإجراء تسويات أو سداد ديون للمصارف الخاصة  مسلحو «لواء القريتين» سجلوا أسماءهم للخروج باتجاه الشمال … الجيش يواصل دك الدواعش في البادية.. و«التنف» على طريق التفكيك  كم هو دنيء البدء بحرب عالمية ثالثة لدعم الإرهابيين في إدلب!  الجنسية التركية باتت أقلّ ثمناً  أردوغان: تركيا لا تعاني أزمة اقتصادية كما يشاع  بومبيو: الصين في المستقبل البعيد أكثر خطرا علينا من روسيا  الحكم بالمؤبد على ابن قتل والده المتزوج من سبع زوجات … الأيوبي: يجب ألا يؤدي الزواج المتعدد إلى خراب وتفكك الأسرة  الرقصة الأخيرة للبطة العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  تبديل محاور الهجوم في الحديدة: تكتيك لا يمنح الإمارات انتصاراً  إصابة خمسة أشخاص إثر تصادم حافلة ركاب بشاحنة صغيرة في أقصى شرق روسيا  

أخبار سورية

2018-07-16 20:19:21  |  الأرشيف

الجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر من مخلفات الإرهابيين بريف حماة الجنوبي

عثرت الجهات المختصة خلال تمشيط  قرى ريف حماة الجنوبي بعد تطهيره من الإرهاب منتصف أيار الماضي على أسلحة وذخائر من مخلفات التنظيمات الإرهابية بقريتي طلف وخربة الجامع.
 
وعثرت عناصر الهندسة في الجهات المختصة خلال استكمال أعمال تأمين قريتي طلف وخربة الجامع بريف حماة الجنوبي على وكرين يحويان كمية من الأسلحة والذخائر من مخلفات الإرهابيين كانوا يستخدمونها للاعتداء على النقاط العسكرية والمدنيين الآمنين في القرى المجاورة.
 
وكانت الجهات المختصة عثرت السبت الفائت على وكرين بقريتي طلف وحر بنفسه فيهما رشاشان متوسطان وكمية كبيرة من ذخيرتهما وبنادق حربية وقاذف آر بي جي وعدد من قذائفه وصواريخ محمولة على الكتف مضادة للدروع والأفراد من مخلفات التنظيمات الإرهابية.
 
وأعاد الجيش العربي السوري في الـ 16 من أيار الماضي الأمن والاستقرار إلى 65  مدينة وبلدة وقرية بعد إرغام التنظيمات الإرهابية على تسليم أسلحتها الثقيلة والمتوسطة والخروج من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.
 
وبدأت الجهات المعنية في حمص وحماة على الفور بتأمين واصلاح البنى التحتية والخدمات الأساسية في هذه البلدات بالتوازي مع أعمال التمشيط التي تنفذها وحدات الهندسة في المنطقة لرفع مخلفات الإرهابيين منها حفاظا على حياة المدنيين.
عدد القراءات : 3495

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider