الأخبار العاجلة
  الأخبار |
حفل استقبال بذكرى استقلال أرمينيا.. بولاديان: التعاون مع سورية أسسه راسخة  مقاتلة روسية تعترض طريق "إف-22" في سورية  ترامب ينتصر لاسرائيل كل يوم.. بقلم: جهاد الخازن  هل تنشئ أوروبا كياناً قانونياً للالتفاف على العقوبات الأميركية على إيران؟  عسكرة «الانتقام الروسي»... ليتجاوز إسرائيل  «300 S» إلى سورية: الأمر لمن؟  في الأزمات... الفتيات هنّ أبرز الضحايا  إدلب لن تكون برلين.. إدلب ستتحرر.. بقلم: يونس أحمد أخرس  إعفاء حاكم المركزي ومديري مصارف عامة  الحكومة البريطانية تمنح اللجوء لمئة من إرهابيي "الخوذ البيضاء" وعائلاتهم  "داعش" الإرهابي يحاول إنشاء مركز دعم جديد له في آسيا الوسطى  موسكو: تزويد دمشق بمنظومة إس-300 لن يؤدي إلى التصعيد في سوريا بل إلى الاستقرار  المقداد: سورية في الربع ساعة الأخير من عمر الأزمة  رئيس البرلمان العراقي يحدد موعدا نهائيا لاختيار رئيس الجمهورية  بيسكوف: إرسال "إس-300" ليس موجه ضد أطراف ثالثة  موسكو: لدينا معلومات حول نقل مكونات للسلاح الكيميائي إلى إدلب من دول أوروبية  استشهاد فلسطيني وإصابة 90 شمال قطاع غزة  بعد تصريحات رئيس المركزي الأوروبي… اليورو يقفز لأعلى مستوى في أكثر من 3 شهور  تصورات السيسي «الأممية»: تعديل «صفقة القرن» ومخيمات لجوء في لبيبا  الرئيس التونسي يطالب رئيس الحكومة بالاستقالة أو عرض نفسه للثقة في مجلس النواب     

نجم الأسبوع

2009-12-19 13:53:24  |  الأرشيف

لقاء خاص مع الفنان التشكيلي بشير بشير

العدد 187 - 20/12/2009
  • حروف تنبض بالأحاسيس من خلال لوحات

الخط كما يقول: (ابن مقلة) هو هندسة روحانية بآلة جسمانية، والخط العربي تطور كثيراً عبر الزمن إذ استلهمه فنانون كثر من تراث قديم وعريق عبر تواصل حضاري، يحمل الكثير من المفردات التي تؤهل الحركة الفنية في أن تستمد منه الكثير لتطوير فنية الحرف العربي وتشكيلاته وقد ظهرت هذه جلية في محاولات كثيرة لدى بعض الفنانين، بحيث أصبح بين يدي الفنان مادة غنية يُشبع بها رغباته... فاجتهد وجرّب وزاد على الحرف العربي جماليةً، مما جعل للخط العربي قيمة ومنزلة عالية في النفوس الفنية، إذ أخذ صوراً وأشكالاً عبر الزمن تتلاءم مع متطلبات هذه العصور وصولاً إلى عصرنا الحالي عصر السرعة وطفرة الحواسيب لغة هذا الزمن، فجعلت خطوطها آيات من الروعة والدقة والجمال...وكثيرة هي المعارض التشكيلية الحر وفية التي تطلعنا على إبداعات وتجارب فنانين تشكيليين يساهمون في إغناء الحركة التشكيلية السورية، وتضيف نوعاً جديداً إلى التجربة الحروفية السورية التي ظهرت في أعمال كل من الفنانين : محمود حماد، سامي برهان، محمد غنوم وليد الآغا، أنور الرحبي.. وغيرهم ممن يشكلون الركيزة الأساسية للتشكيل الحروفي السوري.

في أعمال الفنان بشير بشير نجد مجموعة لوحات مفعمة بالألوان النابضة بالدفء عبر مساحات لونية بعيدة عن التعبير الأدبي فينبسط الحرف، ويتآلف مع اللون من خلال ضربات ريشة مدروسة وتجارب متعددة ركزت على التنويع من جهة وعلى التجديد من جهة أخرى وببعد تجريدي مميز لتأتي بالرائع المفيد وتهيئ للمتلقي أجواءً تعبيرية وحيوية بعيدة عن الكلاسيكية المستهلكة، بحيث تعطي للحرف حقه في الانطلاق لرحلة البحث في شفافية الحرف بأشكال وألوان متعددة.

حول خصوصية عمله حدثنا الفنان بشير في مرسمه : أعمل منذ سنوات على الحالات الجمالية للحرف العربي فجمال الحرف كان أولى خطواتي الانتقائية في التعامل مع سطح اللوحة الأبيض فالحرف لدي حالة مستقلة، وصورة بصرية وشاعرية لها دلالات عاطفية متميزة أحاول بذلك إنتاج لوحة لها وسيلتها الكامنة في الوصول للمتلقي.

ويرى الفنان بشير أن الطبيعة هي مصدر إلهامه فيستخرج منها صوراً تعبيرية بأطياف من الألوان تتراءى للبصيرة قبل البصر وتملأ سطح اللوحة بإيقاع هادئ، وكل نوع من أنواع الحروف العربية يمتاز بقيمة جمالية خاصة به، كما أن حروف الألف باء العربية يمكن أن تكتب بعدة أشكال وبهيئات متطورة عن المخطوطات والنصوص الأصلية، ويكون لها بالتالي اسم خاص بها.

ويقول عن المعرض القادم : أعمل على أن يكون المعرض القادم أكثر عمقاً ومبنياً على مفهوم فضائيات اللوحة لتكون أكثر روحانية وتحدد الرؤية الجديدة التي أعمل عليها حالياً لتعطي انطباعاً ينم عن فكر وأسلوب خاص يتفق مع التكنولوجيا الحديثة في هذا العصر.

الفنان بشير بشير من مواليد دمشق /1961/، عضو اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين، عضو اتحاد الفنانين التشكيليين العرب، عضو الاتحاد الدولي لفن التصوير الفوتوغرافي، عضو لجنة التحكيم الدولية لطلائع البعث، درس الفن على أيدي مجموعة من الفنانين الكبار، له تسعة معارض فردية، والفعاليات الرسمية والخاصة، بالإضافة إلى العديد من المشاركات الخارجية، حصل على العديد من شهادات الشكر والتقدير، شهادة شكر وتقدير من وكالة الغوث الدولية الأونروا، اتحاد الفنانين التشكيليين الاتحاد الدولي للتصوير، المهرجان العربي السادس في الأردن، أعماله مقتناه لدى الجهات الرسمية والخاصة، شارك في ملتقى تدمر الدولي وأهدى عمله للسيد الرئيس بشار الأسد يعمل في مجال التصميم ومتفرغ للعمل الفني.

عن أعمال الفنان بشير يقول الدكتور حيدر يازجي : نتلمس في تجربة الفنان بشير جملة من العناوين التوافقية من خط ولون ومساحة إذ إنه يجعل من مساحاته الملونة دوائر متداخلة ومثلثات متوافقة وجمل مساحاته بألوان قزحية فرشها مدركاً طبيعة القماش وتضاريسه، محركاً قوى الخط الذي يبدأ بتداخل اللون والخط معاً، وقد نجح الفنان في إيجاد توازن، فلا يطغى لون على آخر بل يوجد فضاء لوني واضح.

من جانبه يقول الفنان التشكيلي سرور علواني : بشير بشير يقدم أعمالاً فنية متوازنة مملوءة بالخطوط الإيقاعية الرائعة بمساحات لونية مذهلة تملأ الفراغات المتشكلة.... أعماله لوحات فنية محققة لشروط الأكاديميات وتصلح بامتياز أيضاً لتضفي مشاعر وانفعالات رائعة في فراغ أي مساحة ما في بيوتنا أو مجتمعاتنا بجميع أنواعها.

يبقى أن نقول أن الحرف العربي حظي بحصانة إلهية عظيمة تمثلت في القرآن الكريم إذ لا يمكن أن يندثر هذا الحرف أو يتبدل أو تتغير قيمته وقوة تعبيره وقدسية استخدامه على مر العصور.

ريم الحمش

عدد القراءات : 8195

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018