الأخبار |
مصرع أكثر من 56 شخصا جراء حريق في بنغلاديش  واشنطن تطمئن البشير: لحلّ سياسي داخلي  عباس يضرب عصفورين بحجر: لا «مقاصّة»... لا رواتب لغزة  بولتون للجيش الفنزويلي: أنقذوا شعبكم  انقسام أميركي على سيناريوات ما بعد الانسحاب: أكراد سورية على مفترق طرق  ألمانيا تربط مسألة إعادة توريد السلاح للسعودية بحل الصراع في اليمن  الحوثي يدعو لتنفيذ اتفاق السويد ويحمل قوى العدوان عرقلة عملية السلام  «سبوتنيك»: الجولاني مصاب ويعالجه النظام التركي بمشفى حكومي  جنبلاط: هل يتسع الوقت لاستدارة أخيرة؟.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  أردوغان يعرض على ترامب استقبال دواعش أوروبا في شمال سورية!  موسكو: واشنطن قد تستخدم استفزازات «كيميائية» للإبقاء على قواتها  سوريون ينتصرون على الإعاقة ويتابعون حياتهم  أدميرال: البحرية الروسية يمكنها إطلاق 40 صاروخ "تسيركون" دفعة واحدة على أهداف أمريكية  إدلب بين فكي كماشة الجيش السوري... ماذا عن توقيت التحرير؟  بريطانيا: عدوى الاستقالات تنتقل إلى «المحافظين»  "يديعوت أحرونوت": نتنياهو سيزور المغرب قبل الانتخابات الإسرائيلية  بومبيو عن أزمة فنزويلا: رسالة ترامب لمادورو واضحة  القوات العراقية تقتل خمسة انتحاريين في محافظة نينوى  بوتين يحذر من وجود احتمال لقطع الإنترنت عن روسيا  المعارضة الجزائرية تفشل في التوافق على مرشح موحد لمواجهة بوتفليقة     

نجم الأسبوع

2016-02-25 04:40:33  |  الأرشيف

بطرس غالي

بطرس بطرس غالي (14 نوفمبر 1922 - 16 فبراير 2016) دبلوماسي مصري والأمين العام السادس للأمم المتحدة للأعوام 1992 - 1996م. وهو حفيد بطرس نيروز غالي رئيس وزراء مصر في أوائل القرن العشرين الذي اغتاله إبراهيم الورداني. هو أيضاً عم يوسف بطرس غالي الذي كان وزيراً للمالية.
السيرة المهنية
بطرس غالي عام 1980

    ولد لعائلة مسيحية قبطية ذات شأن في السياسية والمجتمع المصريّ، والده هو يوسف بطرس غالي إبن رئيس الوزراء المصري بطرس نيروز غالي بين أعوام 1908-1910، وأمه آنا أصلنيان من أصول أرمينية.[1]
    بعد حصوله على إجازة الحقوق من جامعة القاهرة في عام 1946 حصل على الدكتوراه من فرنسا في عام 1949.
    عمل أستاذًا للقانون الدولي والعلاقات الدولية بجامعة القاهرة في الفترة (1949 - 1977).
    أسس مجلة السياسة الدولية الفصلية بجريدة الأهرام.
    عمل مديرًا لمركز الأبحاث في أكاديمية لاهاي للقانون الدولي (1963-1964)
    شغل منصب وزير الدولة للشئون الخارجية في عهدي السادات ومبارك.
    نائبًا لرئيس الاشتراكية الدولية حتى تولى منصب الأمين العام للأمم المتحدة.
    تولى منصب أمين عام الأمم المتحدة 1992 - 1996 بمساندة فرنسية قوية ليصبح أول عربي يتولى هذا المنصب ، في فترة سادت فيها صراعات في رواندا والصومال وانجولا ويوغوسلافيا السابقة. لم تمتد رئاسته لفترة ثانية بسبب استخدام الولايات المتحدة لحق الفيتو بعد انتقادها له.
    ترأس منظمة الفرانكوفونية الدولية بعد عودته من الأمم المتحدة.
    يرأس المجلس الأعلى لحقوق الإنسان (مجلس حكومي مصري).
    استقال من رئاسة المجلس الأعلى لحقوق الإنسان في فبراير 2011

أفكاره السياسية

يحمل مشوار بطرس غالي الفكري العديد من الأطروحات منها:

    الولايات المتحدة العربية وهي فكرة طرحها بطرس غالي إبان وجوده في الوزارة في فترة حكم السادات، وقت الوحدة التي كانت بين سوريا ومصر وليبيا، وقد نشرت مجلة الهلال المصرية تفاصيل هذه الأطروحة في أوائل السبعينيات من القرن الماضي.

حياته الشخصية

تزوج من ليا نادلر، وهي أبنه لأسرة يهودية مصرية من الإسكندرية. تحولت ليا نادلر إلى الديانة المسيحية على المذهب الكاثوليكي في شبابها.[2]
وفاته

توفى يوم الثلاثاء 16 فبراير 2016 عن عمر يناهز 94 عاما، بعد معاناة مع المرض .[3] [4]
عدد القراءات : 6547

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019