الأخبار |
مقتل 40 شخصا وإصابة 60 آخرين بانفجار في قاعة أعراس بكابول  صحيفة: نتنياهو يستعد لمواجهة الخطر القادم من الشمال  طفح الكيل.. اليمن مستعد لجميع الاحتمالات  لافروف: تكليف الأمانة الفنية لمنظمة "حظر الكيميائي" بمهام الادعاء مغامرة  تقرير: كيف إنخفض سعر صرف الليرة السورية إلى498 ليرة للدولار؟  دراسة: سورية تصدر 750 منتج خلال نحو عامين..والمنتجات السورية وصلت لـ109 بلدان  إلى الرجال الذين لا يتناولون الفطور..قلوبكم في خطر!  دراسة تحذر من "القاتل الصامت" في منازلنا  شيوخ أمريكيون يعترضون على ترشيح ضابط روسي لرئاسة الإنتربول والكرملين يعلق  إطلاق هاتف روسي مميز بسعر منافس  ريال مدريد يجد بديل كريستيانو في مانشستر يونايتد  برشلونة يدخل الصراع على مهاجم فرانكفورت  يوفنتوس يستغل بندا في عقد بيع بوجبا  استشهاد فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في القدس  ما مميزات أرخص هواتف غوغل الجديدة؟  وزير التموين يذهل النواب: نحن بحاجة إلى 42 مليون دولار شهرياً ثمناً للقمح  عبد المهدي: العراق مهتم بتطوير علاقاته مع روسيا وبغداد بانتظار زيارة بوتين  الجهات المختصة تعثر على أسلحة وذخائر بينها بنادق أمريكية من مخلفات الإرهابيين بريف حمص الشمالي  الكونغرس يعتزم تغيير قانونه الداخلي للسماح بارتداء الحجاب في مقره  واشنطن بصدد إدراج دولة خامسة على قائمة "ممولي الإرهاب"     

نجم الأسبوع

2015-11-25 17:24:48  |  الأرشيف

نسيب نشاوي (1946-1987)

من مواليد مدينة دمشق عام 1946 تلقى فيها دراسته وتخرج من دار المعلمين ثم تابع دراسته العالية في جامعة دمشق- كلية الآداب قسم اللغة العربية فتخرج منها عام 1970 وخلال هذه الفترة تأثر بعدد من الأساتذة العلماء منهم الدكتور شكري فيصل وأحمد راتب النفاخ وعبد الهادي هاشم وبدر الدين القاسم وسعيد الأفغاني ثم انتسب إلى كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الجامعة اللبنانية وتخرج بشهادة الماجستير في الآداب وقدم رسالته بإشراف الدكتور فؤاد افرام البستاني بعنوان: (لبيد ابن ربيعة العامري) حياته وشعره ثم انتسب إلى كلية العلوم الإنسانية -فرع الآداب العربية في جامعة القديس يوسف في بيروت وأعد رسالة فيها بعنوان (المدارس الأدبية في الشعر العربي المعاصر بإشراف الدكتور أسعد علي ومشاركة الدكتور عبد الكريم اليافي بالإشراف فنال شهادة دكتوراه الدولة في الآداب والعلوم الإنسانية عام 1980 وقد استفاض في بحثه الذي طرق لأول مرة حتى استغرق إعداده سبع سنوات فجاءت رسالته محيطة كل الإحاطة بالتيارات الشعرية العربية المعاصرة ومن ثم صدرت هذه الرسالة بكتاب ضخم بدمشق عام 1980 وقررت بعض الجامعات العربية تدريسه.مارس التدريس في ثانويات دمشق ثم انتدب للعمل في مجمع اللغة العربية بدمشق 1980 وفي عام 1982 سافر إلى الجزائر ليدرس في جامعاتها (الأدب واللغة العربية) وشارك بمؤتمرات أدبية مقارنة في الوطن العربي وفي النشاط الأدبي والفكري في الجزائر وسورية ولبنان وبعض الدول العربية الأخرى.وأصدر:- المدارس الأدبية في الشعر العربي المعاصر.- شرح المقدمة الجزرية لزكريا الأنصاري- تحقيق.- شرح الكافية البديعية في علوم البلاغة لصفي الدين الحلي- تحقيق.- مختصر تاريخ دمشق الكبير لابن عساكر.توفي في الجزائر عام 1987 ونقل جثمانه إلى دمشق.
عدد القراءات : 7325

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018