دمشق    18 / 09 / 2018
سورية ترحب بالاتفاق حول إدلب الذي أعلن عنه في سوتشي وتؤكد أنه كان حصيلة مشاورات مكثفة بينها وبين روسيا  مجلة "تايم" الأمريكية: المعلمون في أمريكا لا يجدون ما يسدون به رمقهم!  إسرائيل تبدي أسفها عن مقتل أفراد طاقم الطائرة الروسية في سورية  هذا ما اتفق عليه بوتين وأردوغان حول إدلب  الجهات المختصة تقضي على اثنين من إرهابيي داعش وتقبض على 7 آخرين في كمينين محكمين بريف تدمر  تطوير لقاح إنفلونزا يمكن تطبيقه ذاتيا!  برلين: يجب تنفيذ الاتفاق حول إدلب  روسيا تتوعد إسرائيل برد قاس  استشهاد ثلاثة فلسطينيين جراء اعتداءات لقوات الاحتلال على غزة والضفة  "أنصار الله" تعلن استعادة تباب شرق البيضاء  شويغو لليبرمان: إسرائيل مسؤولة عن تحطم الطائرة الروسية في سورية  "تناول طعام لشخصين" أثناء الحمل يهدد الأطفال بمرض مزمن في عمر السابعة  المبعوث الأممي يغادر صنعاء بعد مباحثات مع قادة جماعة "أنصار الله"  تركيا: "المجموعات المسلحة " تبقى في المناطق الموجودة بها ضمن الاتفاق مع روسيا  بكين تتحدى ترامب وتفرض رسوما على 5200 سلعة أمريكية  بوتين: سنتخذ إجراءات سيلاحظها الجميع لتعزيز أمن جنودنا في سورية  خارطة الكمين الإسرائيلي لـ"إيل-20"  واشنطن تعلق على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب  نتنياهو يوافق على هجرة ألف يهودي إثيوبي إلى "إسرائيل"  كيف يتم إسقاط إمبراطورية الدولار؟  

ثقافــــة

2018-07-16 11:14:58  |  الأرشيف

الناقدة غيثاء قادرة: على النقد أن يراعي طبيعة أدبنا العربي وسماته

يستحوذ الشعر الجاهلي بمراحله ومضامينه على اهتمام الناقدة الدكتورة غيثاء قادرة وتعتبره الأساس الذي انطلق منه الشعر العربي ويعكس مستوى الفلسفة والفكر الذي وصل إليه العرب في تلك الحقبة.
 
وترى قادرة خلال حديث مع "سانا"  أن إطلاق تسمية الجاهلي على الشعر والأدب في تلك المرحلة ظلم لهما لأنهما لم يأتيا من الجهل الذي هو ضد العلم بل من عدم المعرفة بتعاليم الدين الإسلامي القائمة على نبذ العصبية القبلية وغيرها.
 
وتصف قادرة الشعر الجاهلي بالركيزة التي نهض عليها الشعر العربي على مستوى اللغة والمعنى والشعرية والإيقاع والبعد الدلالي للصورة الفنية وتقول “هو شعر فصاحة وبلاغة ومن يقرؤه بتأن وإمعان يستقيم لسانه بالفصاحة والبلاغة ومر بأطوار كثيرة قبل أن يستوي على صورته الحالية”.
 
وتضيف قادرة “الشعر الجاهلي يؤكد منسوب الفكر والفلسفة العميقة لدى شعرائه التي جاءت على صورة نظرات وشذرات عكست رؤيتهم للوجود والحياة والموت ما يؤكد أنهم لم يكونوا جاهلين بالعلم والفكر والفلسفة”.
 
قادرة التي تدرس الأدب العربي في جامعة تشرين ترى أن الدور الثقافي في الجامعات في تراجع وهذا سببه وفقا لها طبيعة الظروف الحالية واقتصار قراءة الطلاب على مقرراتهم المدرسية والجامعية وابتعادهم عن مطالعة الكتب وحضور المنتديات والبرامج الثقافية داعية المؤسسات الثقافية إلى تعزيز دورها في هذا الإطار.
 
وحول واقع الحركة النقدية الأدبية الحالية تقول قادرة “رغم جهود مجموعة من النقاد والباحثين ما زالت المزاولة النقدية الأدبية عند بعضهم قاصرةً على تحليل البنى الإبداعية التي تضمنها النص الأدبي” مبينة أن النقد الأدبي الأكاديمي أكثر قدرة من غيره على تأويل النص وتفسيره لأنه قائم على مناهج علمية بصورة تسمح للناقد الأدبي أن يكون مبدعاً ثانياً.
 
ونوهت قادرة ببعض الأقلام الجديرة بالتقدير لنقدها المنجز الأدبي بموضوعية ومنهجية وصوابية بعيداً عن الانطباعية والشخصانية والشكلانية معتبرة أن “الحركة النقدية في حالة تراجع” بسبب قلة التفاعل بين المثقفين والنقاد من جهة وبين النقاد والنقاد من جهة أخرى إلى جانب انتشار الأعمال الأدبية بشكل عبثي على ضوء انتشار وسائل التواصل الاجتماعي التي أصبح جلها مصدر نشر الإبداعات وتوزيعها فأسهمت في نشر كثير من الدراسات النقدية غير المنهجية.
 
وتنتقد مؤلفة كتاب لغة الجسد في أشعار الصعاليك هيمنة الاستلاب الإرادي والثقافي على كثير من النقاد واعتمادهم على المصطلحات والاتجاهات والنظريات التي يخترعها الغرب دون مراعاة لطبيعة أدبنا العربي وسماته وبيئاته.
 
يشار إلى أن من مؤلفات قادرة جدلية الوجود والعدم.. قراءة في مضمرات الخطاب الشعري الجاهلي ولها عدد من المقالات العلمية المحكمة المنشورة في مجلات علمية دورية ومشاركات في مؤءتمرات أدبية ونقدية عربية ودولية.
عدد القراءات : 666

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider