الأخبار |
مفاوضات «بريكست» تضيع بين تفاؤل ماي وتشاؤم يونكر  اليابان تنجح بإطلاق مسبار يهبط على سطح كويكب  "قسد" تسلّم العراق نحوَ 150 داعشياً وبغداد تفكك أكبر مجموعة تمويل لـ"داعش"  البيت الأبيض: سنترك مجموعة "لحفظ السلام" من 200 جندي بسورية بعد انسحابنا  الإمارات تشتري أسلحة بقيمة 5.45 مليارات دولار  الاحتلال الإسرائيلي يعتقل عشرات الفلسطينيين في القدس  مذكرات اعتقال بحق 295 عسكرياً تركياً.. محامون أتراك: نظام أردوغان لا يحترم القوانين  مادورو: إيصال المساعدات يجب أن يتم عبر الأمم المتحدة  سورية تشارك في اجتماع الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط  الكرملين يراقب ويتابع باهتمام تطور موقف أمريكا حيال سحب قواتها من سورية  "ضرب بيده على الطاولة"... الرئيس اللبناني يحسم الجدل بشأن العلاقات مع سورية  بيلاروسيا إلى جانب روسيا في حال نشرت واشنطن صواريخ في أوروبا  إيران: سلوك السعودية والإمارات يتسم بالعداء وهجوم الزاهدان لن يمر دون رد  لبنان يرد على أنباء رفض سويسرا تسليم شحنة أسلحة له  وزارة الدفاع الأمريكية تعلن عن تحليق استطلاعي فوق روسيا  قوات سوريا الديمقراطية ترحب بقرار إبقاء جنود أمريكيين  أورتيغا: نيكاراغوا تعارض أي تدخل عسكري في فنزويلا  باكستان تحظر تنظيمين مرتبطين بهجمات بومباي عام 2008  وزراء في الحكومة اللبنانية يصفون زيارة زملاء لهم لسورية بالٰـ"العمل الشيطاني"     

ثقافــــة

2018-06-19 10:06:35  |  الأرشيف

الدكتور أحمد بدر الدين حسون يوثق لواقع المؤامرة على سورية بكتابه (في النور والتنوير)

 


يوثق كتاب (في النور والتنوير لقاءات في واقع الأمة) للدكتور أحمد بدر الدين حسون المفتي العام للجمهورية واقع المؤامرة على سورية من خلال حوارات ولقاءات صحفية أجراها عبر العديد من المنابر الإعلامية محليا وخارجيا مبينا خلالها صمود السوريين في وجه الحرب الإرهابية التي شنت على بلدهم.

وفي الكتاب يرى الدكتور حسون أن الحرب فرضت على سورية وان على كل سوري أن ينتمي لبلده وأن يكون مدافعا عنه بطريقته مهما بلغت التضحيات لأن الوطن يستحق كما أن شعور الإنسان بأنه سيد في وطنه لا يعادله شعور.

ويعتبر حسون أنه لا قيمة لأي مهمة أو عمل ما لم يسجل موقفا لبقاء سورية وقيمها وعقيدتها شامخة وعلى كل إنسان سوري أن يؤدي الرسالة الإيمانية الخالدة القائمة على أن حب الوطن من الإيمان.

ويسجل الكتاب تداعيات الحرب على سورية وانعكاساتها على دول العالم وفي الكتاب أيضاً يبين حسون أن الشهادة لا يمكن أن يعادلها شيء وأن الشهيد لا يمكن أن نوفيه حقه وأن حب الوطن هو الإيمان الحقيقي وسورية هي أرض الإيمان والديانات والحضارات وبلاد الشام هي بوابة السماء.

ولفت حسون في كتابه إلى أن السوريين عاشوا وربوا أبناءهم على محبة أخوتهم في الوطن ومعاملتهم بغض النظر عن انتمائهم معتبرا أن حالة الإخاء هي التي ميزت سورية وأبناءها طوال قرون.

ويؤكد حسون في الكتاب أن رسالة الإسلام الصحيحة هي نبذ الخلاف والشقاق وتقديس الانتماء للوطن والمسامحة والترفع عن الأحقاد والضغائن.

وأوضح حسون أننا خلال هذه الحرب تعلمنا ما لم نقرأه في الكتب بأن كرامة الوطن فوق كل اعتبار وأن الكفاح الحقيقي يكون ضد من يريد استهداف وجودنا وهويتنا الجامعة مستشهداً بما فعله الشيخ صالح العلي ويوسف العظمة وإبراهيم هنانو وسلطان باشا الأطرش وغيرهم من المناضلين.

الكتاب الصادر عن دار الشرق للطباعة والنشر والتوزيع قال عنه الدكتور نبيل طعمة مدير الدار “يخط سماحة المفتي في الكتاب كلمات في النور والتنوير لتقوية ثقافة الأمة وتحفيزها على الانتصار قولاً وفعلا بامتلاك العلوم و فهم معنى الجهاد الحقيقي الذي يقضي بمواجهة الغزاة والطامعين والمتآمرين” لافتا إلى استشهاد نجل الدكتور حسون في بدايات الحرب الإرهابية لينضم لقافلة شهداء سورية الذين ارتقوا وهم يدافعون عن الوطن.

على حين رأى الدكتور نضال الصالح رئيس اتحاد الكتاب العرب أن ما سجله الكتاب من لقاءات وحوارات للدكتور حسون يعكس قناعة راسخة بأن النضال ضد المعتدين واجب إنساني ووطني وشرعي وأن الإيمان لا يمكن أن يكون باضطهاد الإنسان والاعتداء على ممتلكاته إضافة إلى ما يؤرخه هذا الكتاب من معاناة الشعب السوري في فترة تآمرت عليه قوى الشر والعدوان.

محمد خالد الخضر

 

عدد القراءات : 4555

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019