دمشق    22 / 09 / 2018
البحرية اللبنانية تنقذ من الغرق عشرات المهجرين السوريين  لاريجاني: الأمريكيون يقودون إرهاباً حكومياً  الدفاع الروسية: غدا تفاصيل تحطم "إيل 20" ونشاط الطيران الإسرائيلي  "داعش" يتسلم شحنة من الكلور والسارين في المنطقة منزوعة السلاح  عقب هجوم الأهواز.. بوتين يؤكد استعداد موسكو لتفعيل التعاون مع طهران في مكافحة شر الإرهاب  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق  "التحالف الدولي" ينقل قياديين من "داعش" من الريف الجنوبي الشرقي لدير الزور إلى جهة مجهولة  الخارجية الروسية ترد على مزاعم مساعدة أسانج للهروب من بريطانيا  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  بعد "جماعة الأحواز"..."داعش" يتبنى الهجوم على العرض العسكري في إيران  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  سورية تدين الهجوم الإرهابي في الأهواز الإيرانية: رعاة الإرهاب لن يستطيعوا تحقيق مخططاتهم  "فلورنس" أوقع 43 قتيلا في الولايات المتحدة وخلّف خسائر بعشرات المليارات  تركيا تخطط للتحول إلى استخدام العملات الوطنية في التجارة مع فنزويلا  حزب الدعوة العراقي يقرر أن يكون العبادي مرشحه الوحيد لرئاسة الحكومة المقبلة  دراسة جديدة... المشاوي أكثر ضررا من السجائر  الحُديدة ومعركة كسر العظم  نيبينزيا: سنواصل تحقيق عدم تسييس مسألتي مساعدة سورية وعودة المهجرين  صحيفة: هذه القرارات تجبر الفلسطينيين على قبول "صفقة القرن"  

ثقافــــة

2016-02-23 01:43:56  |  الأرشيف

التشكيلي نذير نبعة يودع الحياة عن ثمانية وسبعين عاما

نعى اتحاد التشكيليين السوريين مساء اليوم التشكيلي الكبير نذير نبعة الذي وافته المنية في دمشق عن عمر يناهز ثمانية وسبعين عاما بعد مسيرة طويلة قضاها في تطوير الفن التشكيلي السوري حيث سيوارى الثرى في مقبرة الشيخ سعد في المزة عقب صلاة الظهر غدا.

ولد الفنان نبعة في المزة عام 1938 وتتلمذ مبكرا على يدي الفنان الكبير الراحل ناظم الجعفري في مدرسة التجهيز ودرس الفنون الجميلة في القاهرة بموجب منحة دراسية في فترة الوحدة بين سورية ومصر وبعد عودته عام 1962 درس مادة الرسم في مدارس دير الزور واقام اول معرض فردي له في دمشق عام 1965.

نال الراحل نبعة شهادة الدراسات العليا من الاكاديمية العليا للفنون الجميلة في باريس عام 1974 وبعدها درس التصوير في كلية الفنون الجميلة وصار انتاجه الفني غزيرا وأقام العديد من المعارض الفردية والجماعية داخل سورية وخارجها بأسلوبه الفني المميز الذي مازج فيه بين الواقعية والتعبيرية السحرية معبرا عن الأجواء الدمشقية والمرأة السورية بألوان فريدة تنتمي لمزيج بصري غني ومرتبط بالتراث والأسطورة الشرقية.

الفنان الراحل الحاصل على وسام الاستحقاق بمرتبة فارس لم يبتعد عن لوحته حتى آخر يوم من حياته ولم يتقاعس عن دوره التنويري الريادي كفنان عربي وسوري رغم مرضه الذي كان ينخر جسده فكان من آخر نتاجاته الفنية التي عمل عليها في مرسمه رسومات بالحبر الصيني عن جرائم “داعش” وشذوذها الفكري.
عدد القراءات : 5725

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider