الأخبار |
إيران الثورة والشعب والولاية (2/2).. بقلم: حسن عز الدين  ترامب يتراجع عن قرار الانسحاب: الاحتلال باق في شرق سورية!  حواجز وتقييد واستيطان: الفصل العنصري يخنق البلدة القديمة  العرب في قائمتين: عباس ودحلان يقسمان «اليسار»؟  “مؤتمر وارسو”.. رصاصة الرحمة على الجامعة العربية.. بقلم: أمين أبوراشد  ترامب يرشح كيلي كرافت سفيرة لأمريكا في الأمم المتحدة  وزير الدفاع الأمريكي يناقش مع نظيره التركي العمليات العسكرية ضد "داعش" في سورية  فنزويلا تغلق ثلاثة معابر على الحدود مع كولومبيا بصورة مؤقتة  الجيش ينفذ عملية نوعية على تجمعات المجموعات الإرهابية بريف حماة الشمالي رداً على خروقاتها المتواصلة اتفاق منطقة خفض التصعيد  إصابة مدنيين اثنين بجروح جراء انفجار لغم من مخلفات تنظيم “داعش” بريف الحسكة الجنوبي  1797 مشاركاً في اختبارات المرحلة الأولى من الأولمبياد العلمي الخامس للمدرسين  استقالة الأمين العام للحزب الحاكم في تونس  عشرات القتلى جراء تصادم صهريج حمض بحافلة جنوب شرقي الكونغو  الجيش السوري يرد على إرهابيي "النصرة" ويقصف مواقع انتشارهم في العمق  قوات سوريا الديمقراطية ترحب بقرار إبقاء جنود أمريكيين  أورتيغا: نيكاراغوا تعارض أي تدخل عسكري في فنزويلا  باكستان تحظر تنظيمين مرتبطين بهجمات بومباي عام 2008  وزراء في الحكومة اللبنانية يصفون زيارة زملاء لهم لسورية بالـ العمل الشيطاني  أنباء عن سقوط قتيل وإصابات على حدود فنزويلا بنيران الجيش     

ثقافــــة

2015-10-28 03:19:00  |  الأرشيف

التراث الأثري السوري..الوعي الحضاري الذي لا يتأثر بالهمجيات وتطاحن الجهل

الأزمنة| خاص
د. عفيف بهنسي واحد من المشتغلين في الكشف الأثري والتأريخ للمكتشفات منذ عقود من الزمن.. ولعله يتشابه مع التراكم المعلوماتي والمكتشفاتي من كثرة ما دوّن وجمع ومسح واستنبط..
في كتابه الجديد الصادر عن هيئة الكتاب في سورية يُلخص ويُبوب على عجل تواريخ الآثار السورية.. قد يكون كامرأة باذخة الجمال والمحاسن، لم يتسع لها زمن جمالها ومحاسنها، إلا أن تُلخص بالكحل حكي العينين المملوءتين بالأسرار والكيان والإدهاش.
ويتناقل عن المؤرخين الغربيين وعن سواهم من المؤرخين المشرقيين، ويحتكم إلى أسلوب السرد السريع والتلخيص، كما تفعل غابة باسقة الأشجار: أنها تشير إلى هواجس الأغصان ورغبات الشمس..
وقد يختلف الباحث الكبير د. عفيف بهنسي مع مؤرخ آثاري بديع الهموم والتأملات هو الدكتور أحمد داوود، الذي أقدم بجرأة وجسارة على تأليفات عديدة حول تاريخ سورية القديم.. وتميز هذا المؤرخ د. داوود بخروقاته الفهمية، إذ تعامل مع فقه التسميات والألقاب والتوصيفات الجغرافية والحضارية..
أحمد داوود أغنى أبحاثه بفطنة اللغة القديمة بكل تفرعاتها ولهجاتها واشتقاقاتها، فاستقامت لديه المعلومات والمبادرات الفهمية.. وتوضحت عنده المعالم الجغرافية والتاريخية والحضارية أكثر من الآخرين، لأنه تعاون مع حقيقة اللغة من أجل حقيقة التاريخ..
د. بهنسي يُقسم كتابه إلى فصل يخص التراث السوري وعلم الآثار، بعد مقدمة تخص الاستراتيجية الجغرافية..
الفصل الثاني تراث سورية خلال العصور الحجرية..
الفصل الثالث المكتشفات في عصر الإسرات. الرابع البحث عن العهد القديم في سورية. الخامس تراث الحواضر السورية. السادس جمالية التراث السوري القديم.  السابع تراث الساحل السوري. الثامن علم الآثار ونقد تاريخ العهد القديم وعناوين وعناوين.
كتاب قاموسي فيما يخص الآثار السورية، يستحق التحية والحب من القارئ.. والتقدير لهذا المؤرخ الآثاري د. عفيف بهنسي الذي تُقيم في عقله وخبرته خبرات الحجر والاكتشافات والنقوش.. ولا تتعبه السنوات، بل هو كالتاريخ يزداد رصانة وتماسكاً مع ازدياد عراقته وثباته ورسوخ علمه وفهمه.
عدد القراءات : 6529

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل انتهى "داعش" فعلا شرق الفرات؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019