دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

الأزمنة

2016-02-07 01:41:37  |  الأرشيف

من الألف إلى الآن.. تفتيق وترقيع.. صفحة نقدية ساخرة ..إعداد: نضال خليل

(الهبش وأخواتها)
يجب أن أعترف اليوم أنني كنت ضعيفاً في مادة الرياضيات وخاصة في العمليات الأساسية وبالأخص الجمع، ولذلك فقد اخترت فرعاً جامعياً لا علاقة له بذلك العلم البغيض حتى لا أظل عدواً لما أجهله.. حاولت دائماً أن أمسك بالورقة والقلم لأطور مهاراتي والتواصل مع الشاطرين بالجمع، خاصة الذين جمعوا بإطار عملهم المحدود ذي السقف الوظيفي أموالاً طائلة، وسؤالي لهم كيف تحولوا لنوابغ في الرياضيات وجمعوا كل تلك الثروة؟.. فكان الجواب أنهم ببساطة ابتكروا قوانين رياضية في اختراق القانون ضمنوها في قانون "حلال عالشاطر" ذلك القانون الذي فاق بالتطبيق ونتائجه كل قوانين الرياضيات والفيزياء كونه لا يعتمد مبدأ الجمع والضرب بل يعتمد مبدأ (الهبش) وأخواتها وأقربائها وأنسبائها.

قانون للكل
بنظرة متأنية ومراجعة لكلمة قانون ذلك المصطلح الذي يعتبر أبناء الشعب كلهم سواسية كأسنان المشط ولا يسمح لأحد من الوجهة العامة التطاول على مقامه الكريم نجد أن ذلك القانون المعمول به لإقامة العدالة هو من جعل الغني يزداد غناه والفقير يزداد تعتيراً، وهو من جعل الظالم يتجبر في ظلمه والمظلوم يئن تحت وطأة ظلامه.. فهناك من يعزف على أوتار القانون فيما الآخرون يمشون عليه ع الدقة ونص.. ورقصني يا جدع..

مجتمع مكولك
حالة الازدواجية التي يعيشها مجتمعنا تجعل الواحد منا في حالة من الدهشة والعجز عن التفسير، فهو من جهة يحاول الاحتماء خلف قواعد وأعراف المثالية والاستقامة ليستخدمها كعصا غليظة في وجه المتمردين من أبنائه الذين يصفهم بالزعران ويحتاجون لتأديب، في حين أن المأدّبين من أبنائه فيما لو انتهج سلوكاً قويماً خلال تبوئه مركزاً مهماً ولم يتوسط لشيء أو يرتشي أو يحابي ويدعم المقربين منه وأنهى مسيرة حياته المهنية على راتب التقاعد بعكس المأمول منه فإنهم يطلقون عليه "غشيم"، وإذا ما هبش وانكشف أمره تظهر الشماتة من مجتمعه وأبسط كلمة قال "خرجه الله لا يقيمه"..

طق براغي
الوعكة الصحية التي أصابت الموظف الحكومي دفعته لأخذ إجازة مرضية دبرها بمعرفته وخلال وجوده في البيت عثر على إحدى قصص تشيخوف حول موظف مثالي في أداء عمله جعلته يعيش داخل تفاصيلها لتقاطعها مع ظروف حياته فبدأ يخاطب نفسه.. ما أنا إلا برغي في هذه الحكومة وبالتالي فإن لي عملاً مهماً في البناء، فعملنا داخل حكومتنا من رئيسها حتى أصغر موظف يشبه عمل المحرك الذي يدفع عجلة التطوير للأمام، ومع اشتداد حبكة القصة قطع إجازته وقرر ذلك البرغي أن يكرس عمله لدعم تلك العجلة وحسن سيرها، فأصبح يحضر للوظيفة في الموعد المحدد ويتعامل مع المراجعين بكل إيجابية وينتقد المقصرين، ولا يسمح لجيبه أن يدخله قرش غير راتبه وكثرت شكاواه على زملائه المتقاعسين، وكانت النتيجة أنهم طقوا له برغي نقل إلى مكان بعيد بدعوى نشر أفكار هدامة تعيق العمل الوظيفي بين زملائه.

عدد القراءات : 6513

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider