الأخبار |
ماي تنجو من "سحب الثقة"  قناة عبرية تكشف النقاب عن تفاصيل جديدة حول "صفقة القرن"  وهاب: لو حضر الرئيس الأسد القمة الاقتصادية لتراكض الرؤساء للحضور  رونالدو يمنح كأس السوبر الايطالي ليوفنتوس على حساب ميلان  واشنطن تعلن وقف العمل بمعاهدة الصواريخ المتوسطة في الموعد المحدد  أردوغان يكشف العدد الحقيقي لقتلى الجيش الأمريكي بانفجار منبج  مايك بنس: بعد أن هزمنا "داعش" في سورية قواتنا تعود إلى الوطن  بايرن ميونخ يتخلى عن حلم الشتاء  مصدر ينفي الأنباء عن محاولة اغتيال بوتين في صربيا  الخارجية الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بوقف الاستيطان  بيسكوف يكشف عن أولويات بوتين  مسؤول أمريكي: مقتل 4 من جنودنا وإصابة 3 في انفجار منبج  المقداد: علاقات التعاون بين سورية واللجنة الدولية للصليب الأحمر عميقة وقوية  ماليزيا ترفض استضافة فعاليات يشارك فيها كيان الاحتلال الإسرائيلي  ارتفاع موج البحر يحدث أضرارا في كورنيش بانياس  قاسم يؤكد فشل المشروع الأمريكي في سورية  كأس آسيا 2019.. إيران تحتفظ بالصدارة بتعادل سلبي مع العراق  منتخب اليمن يودع كأس آسيا بهزيمة ثالثة أمام فيتنام  الخارجية الإيرانية: إطلاق القمر الصناعي لا يعد عملا عسكريا  ظريف: لقد أدرك العالم أن أمريكا باتت بمثابة "الملك العاري"     

صحتك وحياتك

2018-07-21 11:01:09  |  الأرشيف

أسباب اكتئاب الطفل؟

هو الاكتئاب الناتج عن تعرض الطفل لضغوط نفسية واجتماعية، عن أسباب هذا الاكتئاب وأعراضه وعلاجه ايكم هذه السطور.
 
* من الظروف الضاغطة على الطفل؛ انتقاله من المدرسة إلى أخرى، أو طلاق الوالدين أو الانتقال من مسكن إلى آخر أو مدرسة أخرى، وأحياناً تؤثر تدهور الإمكانيات المادية.
 
*وهناك الضاغط المرتبط بتغيرات فصلية؛ كالطفل الذي يضطر صيفاً للسفر لوالده -الذي يعمل بالخارج- فيترك أصدقاءه ورياضته المفضلة، والضاغط المتصل. وهو الذي يصاحب مرض الطفل المزمن كالسكر والقلب أو شلل الأطفال.
 
* كما توجد ضغوط تصاحب أحداث نمو محددة مثل؛ ذهاب الطفل للمدرسة لأول مرة في حياته، مما يجبره على الابتعاد عن الأم المتعلق بها.
 
*وتعد إمكانيات الطفل وقدراته على التكيف مع الضغوط والتغيرات عاملاً أساسياً يحدد شدة الاضطراب من عدمه.
 
*كما أن اضطراب طفل دون الآخر يرتبط باختلاف البناء النفسي الذي يتفاعل مع الضغوط؛ إما محدثاً نكوصاً مرضياً أو صموداً وتحملاً.
 
*دور الأم والتربية كبير في توجيه طاقة الطفل وقدرته على احتمال الضغوط اللاحقة في حياته؛ من تشجيع لرفع قدرات طفلها على تحمل الإحباطات في حياته.
 
* والعلاج يفضل أن يكون نفسياً بمحاولة اكتشاف العامل الضاغط وتأثيره، مع محاولة تنمية شخصية الطفل ومساعدته على تفهم الواقع بصورة أفضل.
 
* قد يكون تعاطف المعالج واهتمامه وتفهمه للطفل هو نفسه المكافأة الثانوية على المرض، وفي حالة اشتداد حالة القلق أو الاكتئاب يفيد الطفل تناوله مضادات القلق أو مضادات الاكتئاب.
عدد القراءات : 3329

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3465
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019