الأخبار |
4 شهداء و 6 جرحى في العدوان الإسرائيلي أمس على سورية  بعد غياب 3 أشهر... السيد حسن نصر الله يخرج عن صمته ويكشف المفاجآت  اشتباكات بين «قسد» وعشائر خشام للسيطرة على آبار نفطية  رايمون: الاتحاد الأوروبي سيدفع ثمناً باهظاً لتخاذله في سورية  في الذكرى السنوية للاحتلال.. عام أسود في عفرين حافل بالقتل والتغيير الديموغرافي  فوضى «بريكست» تطاول الجميع: «مؤامرات» على ماي... وضغوط على كوربن  عدوان إسرائيلي واسع على سورية..غارات نهارية وليلية من سماء لبنان  تأجيل العملية العسكرية الحدودية: واشنطن لا تريد «الحشد» شمال الفرات  ماكرون بعد الجولة العاشرة لـ«السترات الصفر»: ديغول أم لويس السادس عشر؟.. بقلم: عثمان تزغارت  عن الإقالات والاستقالات.. بقلم: زياد حيدر  كيف وجدت "داعش" الإرهابية طريقها إلى غرب افريقيا؟!  نتنياهو عن زيارة تشاد: إسرائيل تتحول إلى قوة عالمية  قمة بيروت: تأكيد على تمويل مشاريع في الدول المضيفة للنازحين  ما هي جدّية تهديد ترامب بالانسحاب من الناتو؟  الطيران الحربي الروسي يدمر مقرات لـ"النصرة" جنوبي إدلب  مسيرة في موسكو ضد أي تنازل عن جزر الكوريل لليابان  «الضابطة الجمركية»: مليارا ليرة قيم وغرامات قضايا التهريب في حلب خلال 2018  دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان من فوق الأراضي اللبنانية وتسقط عددا من الأهداف  أمطار دمشق تتجاوز معدلها السنوي وتوقع تفجر نبع الفيجة خلال أيام     

مال واعمال

2018-09-11 04:18:08  |  الأرشيف

10 آلاف أجرة الراكب من دمشق إلى بيروت والتسعيرة 3395 ليرة

منذ بداية الأزمة وسيارات خط بيروت، وغيرها من سيارات النقل خارج دمشق تبتز المواطنين ممن تضطرهم حاجتهم إلى السفر، عدد من الركاب ممن تعرضوا للابتزاز من السائقين على هذا الخط ومن داخل الكراج وتحت اللوحة التي أعلن فيها عن الأسعار، حيث يقبضون من الراكب 10 آلاف ليرة سورية، وفي حال رغب الراكب في الجلوس في المقعد الأمامي جانب السائق يشترط عليه أن يدفع أجرة راكب ونص أي 15 ألف ليرة.
توجهنا إلى كراج السومرية وسألنا عدداً من الركاب عن الأجرة، الجميع أكد أنهم يدفعون 10 آلاف ليرة وبمعرفة إدارة المركز والشرطة، وفي حال عدم الدفع يرفض السائق نقل الراكب وأمام أعين مكتب الحجز والشرطة، وهذا ما أكده لنا السائقون الذين لم نكشف لهم عن هويتنا الصحفية، حيث قال جميعهم: أجرتنا 10 آلاف من يعجبه أهلاً وسهلاً ومن لا يعجبه فمع السلامة. هناك مكتب لتسجيل الأسماء وللقطع ويفترض أن يقوم الراكب بتسديد الأجرة لدى المكتب ويأخذ تذكرة ركوب، لأنه يسافر من خلال منفذ رسمي، لكن ما يجري أن السائق هو الذي يحاسب الركاب بعد الخروج من مركز الانطلاق.
توجهنا بالسؤال إلى رئيس نقابة نقل الركاب في دمشق زكريا ياغي الذي أكد أن هناك إدارة لمركز الانطلاق ويفترض أنها تتولى متابعة كل هذه الأمور، ووعد بالقيام بجولة إلى مركز انطلاق السومرية، وكذلك تسطير كتاب إلى شرطة المرور والتموين لمراقبة الأسعار.
تموين دمشق أكدوا أنهم على استعداد لتسيير دورية إلى المركز لكنهم اشترطوا لتنظيم الضبط أن تكون هناك شكوى، لأنه في كثير من الحالات تذهب الدورية ولا يرغب أحد في تقديم شكوى، ومن ثم لا يمكن أن يتم تنظيم ضبط بذلك، وعلى المواطن الذي يرفض السائق نقله أن يشتكي إلى شرطي المرور في مركز الانطلاق والمرور لديهم مخالفة هي الامتناع عن تلبية طلب راكب.
عدد القراءات : 3325

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019