دمشق    18 / 09 / 2018
مجلة "تايم" الأمريكية: المعلمون في أمريكا لا يجدون ما يسدون به رمقهم!  إسرائيل تبدي أسفها عن مقتل أفراد طاقم الطائرة الروسية في سورية  تطوير لقاح إنفلونزا يمكن تطبيقه ذاتيا!  برلين: يجب تنفيذ الاتفاق حول إدلب  روسيا تتوعد إسرائيل برد قاس  استشهاد ثلاثة فلسطينيين جراء اعتداءات لقوات الاحتلال على غزة والضفة  "أنصار الله" تعلن استعادة تباب شرق البيضاء  شويغو لليبرمان: إسرائيل مسؤولة عن تحطم الطائرة الروسية في سورية  نيبينزيا: الاتفاق حول إدلب في سوتشي يؤكد المضي بمحاربة الإرهاب في سورية  الجعفري: عدوان “إسرائيل” الأخير على سورية استكمال لسياساتها العدوانية ومحاولاتها تقديم دعم معنوي للجماعات الإرهابية  "تناول طعام لشخصين" أثناء الحمل يهدد الأطفال بمرض مزمن في عمر السابعة  المبعوث الأممي يغادر صنعاء بعد مباحثات مع قادة جماعة "أنصار الله"  تركيا: "المجموعات المسلحة " تبقى في المناطق الموجودة بها ضمن الاتفاق مع روسيا  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  بكين تتحدى ترامب وتفرض رسوما على 5200 سلعة أمريكية  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  تعرفوا على البلدات و القرى السورية المشمولة بالمنطقة المنزوعة السلاح بعمق 15 كم  خارطة الكمين الإسرائيلي لـ"إيل-20"  كيف يتم إسقاط إمبراطورية الدولار؟  

مال واعمال

2018-08-13 03:24:25  |  الأرشيف

هيئة مكافحة غسل الأموال تؤكد على قرارات نقل المبالغ المسموح بها عبر الحدود

رغم إصدار هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لعدة قرارات حددت فيها المبالغ المسموح نقلها عبر الحدود، وتلك التي تتطلب التصريح عنها، إلا أن لغطاً ما يحصل بهذا الخصوص، ما دعا الهيئة إلى إصدار تعميم جديد يؤكد على القرارات السابقة بخصوص الأموال المسموح بإدخالها إلى القطر وإخراجها، والمبالغ التي تتطلب التصريح عنها.
وتضمن التعميم الذي حمل عبارة هام وعاجل، أنه ضماناً لحقوق المسافرين، بما يزيل اللغط الحاصل بين المبالغ المسموح بإدخالها أو إخراجها، وبين المبالغ المطلوب التصريح عنها، فإنه يُسمح للقادمين إلى القطر بإدخال مبالغ نقدية من دون التصريح عنها أقل من 5000 دولار أمريكي أو ما يعادلها من العملات الأجنبية، و بالليرات السورية المبالغ الأقل من 500 ألف ليرة، في حين إن الحد الأقصى للمبالغ النقدية المسموح لهم بإدخالها بمجرد التصريح عنها 100 ألف دولار أمريكي أو ما يعادلها من العملات الأجنبية، وبالليرات السورية المبالغ التي تتجاوز 500 ألف ليرة ومهما بلغت قيمتها.أما بالنسبة للمغادرين من القطر، فإنه يُسمح لهم بإخراج أقل من 1000 دولار أمريكي أو ما يعادلها من العملات الأجنبية، وذلك للمسافرين إلى لبنان أو الأردن، وأقل من 3000 دولار أمريكي للمسافرين إلى بقية دول العالم، بينما الحد الأقصى للمبالغ النقدية المسموح إخراجها بمجرد التصريح عنها 10 آلاف دولار أمريكي للسوريين ومن في حكمهم، ولغير السوريين 5000 دولار أمريكي أو بحدود المبالغ التي تم التصريح عنها عند دخول الأراضي السورية شريطة إبراز التصريح الذي تم إدخالها بموجبه عند المغادرة، وبالليرات السورية 50 ألف ليرة فقط، وذلك للسوريين ومن في حكمهم، وغير السوريين المقيمين، بينما لا يُسمح للعرب والأجانب غير المقيمين بإخراج أي مبالغ بالليرات السورية.
وأكدت الهيئة أن العابرين في مناطق الترانزيت في المطارات والموانئ السورية مستثنون من التعليمات المذكورة، وبالنسبة للمبالغ النقدية بالقطع الأجنبي التي تزيد على الحدود المذكورة فتُعامل معاملة الشحن، مشيرة إلى أن التزام المسافرين بالتصريح عن المبالغ التي في حوزتهم سواءً عند الدخول إلى القطر أو مغادرته لا يُرتب عليهم اي مسؤوليات ما دامت ضمن الحدود المذكورة، ولا يتم استخدام تلك التصاريح إلا لغايات إحصائية بهدف دراسة ومراقبة حجم الأموال المنقولة عبر الحدود من وإلى القطر، كما نوهت الهيئة في تعميمها بالتزام الأمانات الجمركية في المراكز الحدودية والمطارات والموانئ بالالتزامات المحددة لها وفق قرارات مجلس النقد والتسليف وهيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، كما تلتزم بوضع نسخ من التعاميم الخاصة بنقل الأموال عبر الحدود في أماكن واضحة وبارزة ليتمكن المسافرون من التعرف على حقوقهم وواجباتهم.
عدد القراءات : 3374

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider