الأخبار |
روسيا: الناتو لم يستخلص العبر من أحداث يوغوسلافيا ما انعكس بوضوح في العراق وليبيا  مواطن مصري يلقي بنفسه في نهر النيل بسبب الخلافات العائلية  معلومات تفيد بفرار البغدادي وقيادات التنظيم إلى إدلب  وفاة امرأة جراء حريق بمبنى سكني في جرمانا  العراق.. القضاء على ثمانية إرهابيين خلال عملية في نينوى  المتحدث باسم الجامعة العربية: عودة سورية غير مدرج على جدول أعمال قمة تونس  سفّاح نيوزيلندا كان يعتزم مواصلة مجزرته في حضانة أطفال يملكها عرب!  رومانيا تنوي نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس  المنية توافي الممثل فواز جدوع أثناء تصويره مشهدا عن الموت  مباحثات لفتح المعابر والمنافذ الحدودية بين سورية والعراق  البرلمان المصري يرفض القرار الأمريكي بالاعتراف بـ "سيادة إسرائيل" على هضبة الجولان  البيان الختامي للقمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن: مكافحة الإرهاب وداعميه  مجلس الوزراء يقر الوثيقة الوطنية لتحديث بنية الخدمة العامة  5 ملايين توقيع لإلغاء اتفاقية "البريكست"  تركيا تفتح تحقيقا بعد شكاوى ضد بنك أمريكي "أطاح بعملتها"  القضاء العراقي يعلن تشكيل هيئة تحقيق خاصة في كارثة عبارة الموصل  زاخاروفا تدافع عن الجولان السوري وترد على بومبيو بشأن القرم  وزير الخارجية الأردني: النصر على "داعش" إنجاز مهم لكن لا يعني انتهاء تحدي الإرهاب  ألمانيا واليابان: موقفنا ثابت ولا نعترف بضم إسرائيل للجولان  خوري: مصلحة لبنان تقتضي تعزيز العلاقات مع سورية     

مال واعمال

2018-07-09 04:08:55  |  الأرشيف

رغم الضغوط.. “الصناعة” تباشر في معالجة الشركات المتوقفة عن العمل والإلغاء هو الحل الأسهل..!

محمد زكريا
ثمة ضغوطات تحول دون مساعي وزارة الصناعة لإلغاء بعض الشركات المتوقفة عن الإنتاج منذ عشرين عاماً، وذلك وفقاً لتأكيدات ساقها لنا أحد المديرين المركزيين في الوزارة، والذي أشار إلى أن السبب الرئيسي بالتأخير في معالجة هذا الملف هو وجود ضغوط مورست على الوزارة لإبقاء حال هذه الشركات على حالها. مبيناً أن الوزارة أنجزت أول ملفاتها المتعلقة بذلك وهو إلغاء الشركة العامة لصناعة الشمينتو ومواد البناء بدمر، وذلك بهدف الانطلاق نحو الاستثمار الأمثل للمنشآت الصناعية.
وبحسب تقرير صادر عن الوزارة فإن المعطيات التي ارتكزت في مسألة الإلغاء  تتمثل في توقيف معامل الشركة عن الإنتاج منذ أكثر من عشرين عاماً، إلى جانب تقادم منتجات الشركة وانعدام الطلب على منتجاتها، وعدم ملائمة بعض هذه المنتجات مع الواقع البيئي والسكني المحيط بموقع الشركة مثل قساطل الأترنيت المصنوعة من مادة الأسبستوس، إضافة إلى  الموقع الاستراتيجي للشركة المحاط بمنطقة سكنية.
وبموجب مشروع المرسوم الخاص بإلغاء النشاط الصناعي في الشركة العامة لصناعة الشيمنتو ومواد البناء الذي أعدته الوزارة تلغى الشركة الوطنية لصنع الشمينتو ومواد البناء بدمر التابعة للمؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء، ويحل نشاطها الصناعي، وتؤول أمورها إلى المؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء في كل ما لها من حقوق وما عليها من التزامات، وتسدد الديون المترتبة على الشركة من حصيلة بيع أصولها المتداولة والديون المحصلة والأموال الجاهزة، على أن تشكل لجنة من وزارتي الصناعة والمالية والجهاز المركزي للرقابة المالية، مهمتها جرد الأصول المنقولة وغير المنقولة، والحقوق والالتزامات كافة المترتبة على الشركة، مع تحديد قيمة الأصول طويلة الأجل على أساس صافي القيمة الدفترية.
ونص مشروع المرسوم -التي حصلت “البعث” على نسخة منه- بأن تؤول ملكية كافة الأصول طويلة الأجل العائدة للشركة إلى المؤسسة بصافي القيمة الدفترية، وينقل العاملون الدائمون القائمون على رأس عملهم في الشركة إلى شركة عدرا للإسمنت بنفس فئاتهم وأجورهم وقدمهم المؤهل للترفيع. وأشار مشروع المرسوم إلى أن تستثمر المؤسسة عقارات ومباني الشركة المنحلة بموجب أحكام هذا المرسوم التشريعي بكافة أوجه الاستثمار المتاحة القانونية بالشكل الأمثل بما يضمن تحقيق أعلى عائد اقتصادي، مع مراعاة الواقع البيئي والسكني للموقع.
مدير إداري وقانوني سابق بالوزارة بين أنه من حيث القواعد الموضوعية فإن ذلك ينسجم مع المنظومة التشريعية النافذة، إذ يتضمن المشروع في مواده ما يكفل إجراء الحل للشركة المذكورة بالشكل القانوني المناسب لجهة العمالة الموجودة، وكذلك الأصول المنقولة وغير المنقولة والحقوق والالتزامات.
 
عدد القراءات : 1066

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3477
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019