الأخبار |
تعديلات ترامب والصراع الداخلي في أميركا  ترامب يعلن دعم ترشيح بيلوسي لرئاسة مجلس النواب  الكيان الاسرائيلي..سقوط السياسة اثر سقوط الجيش بغزة  الجامعة العربية.. الاحتكار الخليجي ووكر الخراب والشر  قتيلة وعشرات الجرحى والمعتقلين خلال احتجاجات لـ «شلّ» فرنسا  الجيش السوريّ يحرّر تلول الصفا في السويداء  الجيش يحرز تقدماً كبيراً في تلول الصفا بريف السويداء الشرقي ويبسط سيطرته على منطقة "قبر الشيخ حسين" ومناطق أخرى بريف دمشق الجنوبي الشرقي  قراءة أكاديمية للموازنة: هل راتب الموظف أجر أم معونة اجتماعية؟  إصابة 15 فلسطينيا برصاص الاحتلال في الضفة الغربية  محكمة مصرية تؤيد إدراج مرشح رئاسي سابق على قوائم الإرهابيين  تركيا تعهد بـ«المنزوعة السلاح» إلى «النصرة» بغية التفرغ لتل أبيض! … آخر جيوب «داعش» في بادية السويداء بات بقبضة الجيش  في ذكرى أول تفجير .. حكاية صمود إدارة المركبات في حرستا  الذهب في سورية يقفز لأعلى مستوياته في 11 شهراً  نجاح العطار.. نائب الرئيس الأسد تنعي زوجها  الجولان أرضٌ سورية.. سنعيدها حرباً أو سلماً.. بقلم: فراس عزيز ديب  تعددت أسباب نكبة مزارعي الزيتون في زيتهم وإجراءات المعنيين لا تعوض الخسائر!  في ذكرى الحركة التصحيحية .. وفد إعلامي رياضي يزور مدينة النبك وصروحها الحضارية ويشارك في مهرجان (سورية الفرح والانتصار)  الحكومة التشيكية تعتزم إقامة دار للأطفال الأيتام في سورية  واشنطن تواصل تهديداتها بمحاربة مشروع أنابيب غاز ألماني روسي  ترامب: الوقت مازال مبكرا لاتهام ولي العهد السعودي بقتل خاشقجي     

مال واعمال

2016-03-31 13:57:06  |  الأرشيف

هكذا ستتحول "مملكة النفط"إلى "مملكة الكاز"

الثبات
ثمة معلومات ترجح أن يكون قطار الحل الإقليمي قد وُضع على سكته في إطار خطة متوسطة الأمد ستمتد إلى سنوات مربكة وحافلة بالتطورات المتسارعة والمفاجئة إذا ما جاز التعبير، خصوصاً أن الخطة تعتمد على مقولة القافلة تسير وفق معادلات إقليمية سياسية وعسكرية جديدة أرستها نتائج الحرب السورية المستمرة، والتي بدأت تتحول تدريجياً من حرب استنزاف للطاقات الإقليمية إلى مشروع حسم يعيد رسم الخريطة الإقليمية الجديدة القائمة على مبدأ الفيدراليات، أو ما يتصل بها من تسميات تتغير في الشكل وليس في المضمون.

المعلومات نفسها تشير إلى حتمية إتيان الحلول على حساب الحلقات الأضعف، بحسب الوصف، وهي باتت تنحصر بعدد لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة، ومن ضمنها الدولة التركية، التي بدأت أحداثها وتناقضاتها تطفو على السطح؛ في إشارة واضحة إلى تركيبتها الديمغرافية التي تراوح بين حدود المثالثة بين الأكراد والعلويين والأتراك انفسهم، حتى أن البعض يذهب إلى حد تأكيد أن مصير لواء الاسكندرون سيكون قيد البحث القريب، ناهيك عن "مملكة النفط" التي قد تتحوّل إلى "مملكة الكاز"، وذلك في ظل خلافات مستحكمة بين أفراد العائلة المالكة من جهة، والتيارات المتشددة من جهة ثانية، إضافة إلى خلافات موصوفة بين أركان التركيبة الهشة التي بدأت تتحلل بعد سلسلة الانتكاسات اللاحقة بالسياسات الخارجية للمملكة، والتي أدت بنتائجها إلى عجز في الموازنة، وزعزعة الاقتصاد الريعي القائم على النفط، كما إلى هزائم ميدانية بغنى عن التعريف، على اعتبار أن القاعدة التي تنطلق منها الحروب تقوم على تحديد الهدف، وبالتالي فإن حساب الربح والخسارة يعتمد على نتائج تحقيق الأهداف. فالمملكة العجوز لم تتمكن من تحقيق أي من أهدافها المعلَنة والمضمَرة، أكان في سورية، حيث كان الهدف الأول والأخير إسقاط نظام الرئيس بشار الأسد، أم في اليمن، حيث الهدف هو تطويع إيران عبر تقطيع أوصال أذرعها الممتدة على طول الخريطة السياسية والجغرافية والعسكرية للمنطقة برمتها، فحزب الله اللبناني واللجان الشعبية اليمنية دخلا المعادلة الإقليمية من بابها العريض، على عكس أذرع السعودية التي تنهار بشكل دراماتيكي، بالرغم من الدعمَين العكسري والمالي منقطعَي النظير.

غير أن الحلول، وعلى عكس ما يعتقد البعض،ستكون من خلال تغيير خريطة سايس - بيكو من داخل حدودها وليس من خارجها،أي إن حدود الدول ستبقى على حالها لكن بتركيبات داخلية مختلفة، على غرار سورية اتحادية، وتركيا مرغمة على الاعتراف بالكيان الكردي، ومملكة منقسمة بين "مملكة الكاز" ومملكة دينية مفتوحة.

انطوان الحايك
عدد القراءات : 5439

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018