الأخبار |
مع اقتراب موعد بريكست.. موجة نزوح للشركات العالمية  ألمانيا وفرنسا تتفقان على خطة صناعية لمواجهة المد الصيني  الدفاع الروسية: قدمنا أدلة قاطعة على انتهاكات أمريكية مباشرة لـ"معاهدة الصواريخ"  وزير النقل أمام مجلس الشعب: العمل على إنجاز خط قطار حمص دمشق وربط المناطق الصناعية بالسكك الحديدية  المقداد: خطة متكاملة لمعالجة آثار الدمار التي تسببت بها الحرب الإرهابية على سورية  مقتل وإصابة عدد من جنود ومرتزقة العدوان السعودي في جيزان ونجران  إصابة عدد من الفلسطينيين باعتداء الاحتلال على المسجد الأقصى ومسير بحري  السفيرة الأمريكية في بيروت: الولايات المتحدة قلقة من دور "حزب الله" المتزايد في لبنان  البرلمان الأردني يطالب بطرد السفير الإسرائيلي  جهانغيري: مخططات واشنطن في سورية والمنطقة فشلت  ترامب: نبحث تمديد فرض رسوم جمركية على بضائع صينية لكنه لن يكون موعدا سحريا  أردوغان: لن نقدر على تحمل موجة لجوء جديدة بمفردنا  عبد المهدي: العراق معني بتطهير آخر جيب لداعش في سورية  بيرني ساندرز ينضم لسباق الترشيح لانتخابات الرئاسة الأمريكية 2020  تصعيد أميركي ضد فنزويلا  اتفاق بين وزير الخارجية الأردني وعدد من نظرائه العرب والأوروبيين على أهمية إطلاق مفاوضات جادة لحل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي على أساس حل الدولتين  "حزب الله العراق": قصفنا مواقع أمريكية داخل سورية  بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سورية  الدكتورة شعبان: قوات الاحتلال الأمريكي في منطقة التنف تعرقل تحرير المنطقة من الإرهاب     

افتتاحية الأزمنة

العنصرية والتطرّف

وجهان لعملة واحدة، يظهران القبح في صوره المتعددة، بشاعة الكراهية، قماءة الاستعباد، اللتين تقفان أمام جدليّة الحقّ

حال الفكر

العربي والإسلامي، لا يسرّ أيّ متطلع إليه، ولا مطّلع عليه، فالذي يراه المواطن، من خلال ما تظهره وسائل إعلامه وحركة

الديكتاتورية الوطنيّة أو الاستبداد العادل

الديكتاتورية الوطنيّة أو الاستبداد العادل تشيران أن المنظومة البشرية لا تحكم إلا بالديكتاتورية المسكونة في جوهر الإنسان

أنا لا أقرأ ما أكتب

لماذا؟ لأني أكتب للتاريخ، الذي ينتظر ما أكتب، والتاريخ أمام، والمستقبل أيضاً على العكس تماماً، مما عرف من الموروث،

لا... أبد

بحكم أنّ كلَّ شيء ينتهي ما دام أنّه موجود بين نقطتين، وجميع الكائنات الحية منحصرة بينهما، أي إنّ النهايات محققة من دون

العلاقة الجيّدة

هل هناك منها الكثير، وعمر ديمومتها الفكري والزمني تبدأ من الرابطة الأسرية، تظهرها علاقاتها فيما بينها، وانعكاسها على

بين كنيستين

مدينتان، عاصمتان، صاغتا حقيقة الأرض وصورتها الإيمانية وروحانيتها الأممية، ظهرت بينهما المئذنة التي لولاهما لما كانت

من أين تأتي الأفكار؟

مؤكّدٌ من خلال التفكير الجمعي، وانتشار تعدّد الآراء في المحيط المادي واللامادي، حيث تؤدي إلى نضوج الحلول للمعضلات التي

الحياة مثيرة

للاهتمام والسعادة، مستمرة من دون توقف، متدفقة بالمفاجآت، فيها التألق والتأنق، الإيمان والكفر والفكر، الغنى والفقر، العهر

هلال وتهليل وأهلّة

تحالفات للاختلاف لا للائتلاف، تصديقات على عقود وعهود ومواثيق تتبعها مشاريع مخططة ومائعة وضائعة ومنفلته تلج النور، أو تبقى في الظلمة تضيء لذاتها أولاً وأخيراً، تنتهي خراباً أو تستمر تتبعه بحثاً عن كفاءات ومنفذين. نشطاء يؤيدون أو يدينون، إسهامات

السياسة تصنع الاستقرار

الحرب غايتها التدمير، الاقتصاد ينجز الطمع، والاستزادة بلا توقف، بلا هوادة، ما يؤدي للخلاف الذي إذا استعر، كانت منه الحروب، الأديان

إفلاس الأحلام

بعد أن تراكم سوء الظن بها، وانهار المرتجفون أمام فقدانها من رؤوسهم، وانكشفت نظم المؤامرات والمتآمرين

مصاصو الدماء

إضافة إلى المستذئبين والمستكلبين وآكلي لحوم البشر، وحديثاً الداعشيين بسماتهم الذبح ورهبته، والحرق وبشاعته،

(الدون جوان) رجل بلا قلب

لم يذكر التاريخ أنّ امرأة غدت نبياً، أو رُسِّمت بطريركاً، أو وصلت لمرتبة الولي، لماذا؟ لأنّها رمز الحبّ، والحبّ لا يعرف

المادي مسيَّر

الروحي مخيَّر، جميع المصنوعات مسيَّرة، آلات، سفن، طائرات، حاسبات، مركبات، على اختلاف ما تحتاجه نظم وجود
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019